الثلاثاء، 20 سبتمبر، 2011

الجزيرة الإنجليزية تتحدث عن "ثورة" منسية في الصحراء



الجزيرة الإنجليزية تتحدث عن "ثورة" منسية في الصحراء

صحراويون للجزيرة الانجليزية : الربيع العربي انطلق من أكديم إزيك ومتشبثون بحق تقرير المصير

بثت قناة الجزيرة الانجليزية أمس الاثنين فقرة خاصة في برنامج " ذ ستريم " عن ما وصفته بالثورة المنسية أو المظلومة في الصحراء ، مستعينة بمقتطفات لحوارات مع ناشطين صحراويين يعملون على توثيق ما أسموه معاناة الشعب الصحراوي إزاء الممارسات القمعية للنظام المغربي بحسب التعابير التي أبرزها التقرير.

ويقول جزء من التقرير الذي بثته القناة والمنشور على الموقع الرسمي للمحطة " مند زمن والصحراويون...يأملون في أن تتوجه أنظار العالم ووسائل الإعلام إلى احتجاجاتهم لكن القصة ظلت دائما مهمشة والآن وبعد سنوات من الحرب باتت منطقة الصحراء الغربية الآن وبشكل كبير تحت سيطرة المغرب وجبهة البوليساريو التي لطالما لقيت دعما من الجزائر ما تسبب في توترات سياسية دائمة بين المغرب والجزائر " .
التقرير أشار إلى مساعي الأمم المتحدة لتوفير ظروف ملائمة لسكان الصحراء البالغين 260 ألف نسمة ، غير أن الناشطين الصحراويين لازالوا يحتجون على السيطرة المغربية على أراضيهم " .... يوجد في السجون المغربية حوالي 100 معتقل سياسي " .
ويزعم ذات التقرير أن المواطنين الصحراويين يعانون من " العنصرية " و" التمييز الممنهج " ونقص الوظائف ويشتكون من النظام التعليمي الفاشل وحرمانهم من إرثهم الثقافي واللغوي ومن التدخل الأمني العنيف الدال على سوء تدبير السلطات المغربية للمنطقة -يقول التقرير.
واستضافت القناة ممثل جبهة البوليساريو في أستراليا كمال فاضل الذي يرى أن الصحراء "غنية بمواردها الطبيعية وبها احتياطي مهم من الفوسفاط والبترول والغاز والزنك لكن للأسف الصحراويون في الأراضي المحتلة وفي مخيمات اللاجئين لا يستفيدون من هذه الثروات " على حد قوله.
وأردف ممثل الجبهة الانفصالية قائلا: " الصحراويون يشعرون بأنهم مواطنو درجة ثانية في ديارهم واللاجئون يعيشون أوضاعا صعبة كما أن المغرب شجع مواطنيه للقدوم للصحراء الغربية حتى باتوا الآن يشكلون الأغلبية من السكان هناك واحتكروا الوظائف وفرص العمل في حين يشعر السكان الأصليون بالتهميش ويعيشون في فقر مدقع " ، وزاد على قوله : "الصحراويون يحاولون منذ سنوات إيصال وجهة نظرهم عن طريق التظاهر السلمي ففي سنة 2005 كان هناك قمع كبير للناس وتم سجن وتعذيب العديدين وقتل آخرين لكنهم لم يستسلموا إنهم شجعان وهم يواصلون مطالباتهم السلمية " .
وعن سؤال حول مدى تأثر طروحات جبهة البوليساريو بسقوط نظام القذافي علق " أود توضيح شيء الصحراويون كانوا يتلقون إعانات إنسانية حينما كانوا يواجهون القوة العسكرية المغربية في سنوات السبعينات ليس فقط من ليبيا وإنما من دول أخرى وكان لدينا طلبة يدرسون في ليبيا لكن في العقدين الأخيرين كانت هناك بعض الشخصيات الليبية المعارضة تقيم في المغرب والملك المغربي أنذاك كان يقايض القذافي بين توقفها عن تقديم المساعدات الإنسانية والطبية للصحراويين وبين تسليم هؤلاء المعارضين إلى ليبيا وقد فعل ذلك فعلا وقطعت ليبيا مساعداتها للصحراويين ووقع القذافي مذكرة تفاهم مع المغرب لذلك فنحن لم نستفد من دعم ليبيا يوما فلم نفتح أي تمثيلية ديبلوماسية في ليبيا ولم تكن علاقاتنا بالشكل الذي كان يعتقده الكثيرون ".
وعن الحكم الذاتي الذي اقترحه المغرب كحل للنزاع قال : " نحن نعتقد أن الحل الديمقراطي العادل والوحيد هو حق الشعب الصحراوي في استفتاء يحدد من خلاله تقرير مصيره وهذا ماكانت أقرته الأمم المتحدة ووقع عليه المغرب سنة 1989 ومرة أخرى في سنة 1997 فالمغرب لا يملك الحق في منح الصحراويين حكما ذاتيا فلا توجد أي منظمة دولية تعترف بهذا الاحتلال المغربي للأراضي الصحراوية فهناك أربع وثمانون دولة تعترف بالصحراء الغربية كدولة قائمة الذات لكن كبادرة حسن نية قبلنا أن تكون مبادرة الحكم الذاتي مطروحة على الطاولة " يقول ممثل الجبهة الانفصالية.
وختم : " عدة محللين من بينهم نعوم تشومسكي رأوا أن الربيع العربي بدأ صحراويا في نونبر من السنة الماضية عندما تم تفكيك مخيم اكديم ازيك وتعذيب الناس وتم ارتكابات فظاعات كبيرة ما يمكن أن نستفيده من الربيع العربي هو أن إرادة الشعوب يجب أن تحترم ومصير الصحراويين يجب أن يقرروه بأنفسهم لخلق جو من الاستقرار ليس فقط في العلاقة مع المغرب وإنما في كل المنطقة " .
إعداد : عماد استيتو

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق